منتديات أفنان

منوع


    قصه زهرتان قطفتا من بستان الحياة

    شاطر
    avatar
    فنون الحب
    عضو مميز
    عضو مميز

    انثى عدد المساهمات : 222
    نقاط : 445
    السٌّمعَة : 11
    تاريخ التسجيل : 19/03/2011
    الموقع : fnoon

    قصه زهرتان قطفتا من بستان الحياة

    مُساهمة من طرف فنون الحب في الثلاثاء مارس 22, 2011 9:27 pm

    لم تهنآ بالعيد، ولا ببهجته، ولا بمفروشات غرفتيهما ولا بمنزلهما الجديد,,, والأهم حتى لم يهنآ بعمريهما. انهما البرعمان جمانة عبدالله محمد (13 عاما) وشقيقتها إيمان (11 عاما) اللتان سقطتا من بستان الحياة في ثاني أيام عيد الأضحى على قارعة الطريق.
    عبرتا ومعهما كان زوج خالتهما شارع البلاجات (السالمية بالكويت) إلا ان متهور قيادة كان ينطلق بسيارته السبورت التي يسابق فيها «سيكل» بسرعة قدرت بـ 180 كيلو مترا في الساعة، وكان لهم بالمرصاد، جمانة وإيمان توفيتا في الحال ونقل زوج خالتهما إلى الرازي للعلاج.


    جمانة كأنها أدركت انها على موعد مع الموت عندما حبّرت بقلمها البريء ما يعتري قلبها وخيالها من عطف وحنو على أعز مخلوق عندها في الدنيا ألا وهي أمها المقعدة، حيث تركت لها بطاقة زينتها بكلمات وقلوب بدأتها: «أمي العزيزة أهنئك بحلول هذا العيد السعيد وتمنياتي لك بالحياة السعيدة».


    العائلة المفجوعة في منزلها الكائن في منطقة الرميثية والذي كانت انتقلت اليه خلال أقل من شهر لتطلع على ما أصابها من ألم وحدث جلل والد الطفلتين الحزين عبدالله قال: «انه قدرهما ان يخطفهما ملاك الموت وهما في ريعان الطفولة وتفتح مداركهما على الحياة».

    ولهماأخت ثالثة عمرها 17 عاما مسافرة الآن وستعود بعد غد إلى الكويت ولم تعرف ان شقيقتيها توفيتا,,,

    في ثاني أيام العيد وفي تمام السادسة مساء تلقى والدهما اتصالا يبلغه بما حصل، واتجهت إلى هناك وتفاجأ بأن الدماء تملأ الأرض وجثتي جمانة وايمان مقطعتين مرميتين على الطريق بانتظار رجال الأدلة الجنائية الذين حضروا وتم نقل الجثتين في سيارة الأدلة».


    اما امهما التي أقعدها المرض قبل سنوات عدة فحالها يرثى له بعد تلقيها هذا النبأ الفاجع وهي التي كانت نذرت نفسها رغم مرضها للاشراف على بناتها الثلاثة، حيث يشكلن محور حياتها أو بالأحرى كل حياتها

    كانت أمهن تحرص على تثقيفهن والاهتمام بدراستهن، الأمر الذي كان له الأثر في تفوقهن خلال سنوات دراستهن
    جمانة التي توفاها الله (13 عاماً) كانت في الصف الثالث المتوسط، أما إيمان ابنة الـ 11 عاما فكانت في الأول المتوسط

    لم يجف حبر البطاقة التي تركتها جمانة ولا الرسالة التي كتبتها إيمان عشية العيد لتقدماها لوالدتهما لمناسبة حلول العيد، حيث ورد في خواطر جمانة لأمها

    أمي العزيزة: أهنئك بحلول العيد السعيد وتمنياتي لك بالحياة السعيدة.
    أمي بذكرك سعد أيامي
    يا همسة روحي يا أمي.
    في عيدك يحلو انشادي
    وبحبك يمتلئ فؤادي
    يا خير نشيد يا أمي
    الرحمة نظرة عينك
    والجنة موطن قدميك
    سأعيش بذكرك يا أمي
    وأردد باسمك أنغامي
    يكفيني عطفك يا أمي.


    كما جاء في رسالة إيمان: «إلى أغلى أم في الدنيا,,, أحبك حبا جما لا يعد ولا يحصى, أنت أمي الغالية والعزيزة.
    «من ابنتك إيمان عبدالله»


    ,,, سبحانه وتعالى كأنهما على موعد مع الموت.
    ولدى سؤال الأب السماح في الدخول إلى غرفتي جمانة وايمان أذن بذلك، لكنه لم يتمكن من دخول غرفتيهما وقال: «لقد اختارتا بنفسيهما أثاث غرفتيهما، لكن الأثاث لم يصل بعد، وحددت لنا الشركة وصوله بعد العيد، وكما ترى لم يمض على سكننا في هذا المنزل أقل من شهر».
    «مريول جمانة» على الشماعة وفوق سريرها لعبتها المفضلة، وفي زاوية من إحدى زوايا غرفتها صنعت ديكورا موقتا من شهادات تفوقها، وفي زاوية أخرى تركت صورا مدرسية لها ولرفاقها

    الحريصة جمانة لم تنس جدول حصص الدراسة في مدرستها وضعته على خزانة ملابسها، فيوم السبت عربي واقتصاد ورياضيات!!! .

    غرف فرحة تنتظر فراشتين حلقتا يوم العيد مع زوج خالتهما أملا بأن تفرحا مثل أقرانهما في العيد، إلا ان ذلك الشاب الذي كان يقود سيارة سبورت وقدر الخبير الفني سرعته بـ 180 كيلو مترا في الساعة، بينما كان يسابق شابا يمتطي سيكلا على شارع البلاجات «اغتالهما بسرعته الزائدة وقضي أمرهما».

    avatar
    lolomolo
    عضو مميز
    عضو مميز

    انثى عدد المساهمات : 424
    نقاط : 1031
    السٌّمعَة : 60
    تاريخ التسجيل : 04/12/2009
    العمر : 21
    الموقع : في البيت

    رد: قصه زهرتان قطفتا من بستان الحياة

    مُساهمة من طرف lolomolo في الأربعاء مارس 23, 2011 4:07 am

    مرحبا
    كتير مؤثرة القصة وحلوة
    و ياحرام ماتو بسببب طيش الشباب
    ومشكوورة كتير وبنتظر باقي ابداعلتك



    _________________

    أكبر تحدي أن تبتسم عندما ينتظر منك الآخرون أن تبكي

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يناير 24, 2018 11:35 am